التخطي إلى المحتوى

ارتفعت حصيلة ضحايا كارثة غرق مركب يقلّ مهاجرين غير شرعيين قبالة السواحل السورية الى 53 قتيلاً، وفق ما أفاد وزير الأشغال والنقل اللبناني الجمعة، في حصيلة هي الأعلى منذ بدء ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

وعثرت السلطات السورية، أمس، على عشرات الجثث قبالة مدينة طرطوس الساحلية، بينما تم إنقاذ عشرين شخصاً، من ركاب المركب الذي أبحر من شمال لبنان.

وقال وزير الأشغال والنقل في حكومة تصريف الأعمال علي حمية لوكالة فرانس برس إن عدد الضحايا ارتفع الى 53 قتيلاً، موضحاً أن غالبية الركاب الذين تجاوز عددهم المئة هم من اللبنانيين واللاجئين السوريين.

وكانت آخر حصيلة لوزارة الصحة السورية ليل الخميس أفادت عن مقتل 34 مهاجراً. ونقل التلفزيون السوري الرسمي أنّ المركب كان يستقلّه ما لا يقلّ عن 150 شخصاً.

ولم يتم التعرف بعد، وفق حمية، على هوية غالبية الجثث لعدم العثور على أوراق ثبوتية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share

طباعة




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.