التخطي إلى المحتوى

ارتفاع أعمال شغب الجماهير في ملاعب إنجلترا وويلز وألمانيا وفرنسا بشكل مخيف


الجمعة – 27 صفر 1444 هـ – 23 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [
16005]


اتحادات رياضية أوروبية تدرس اتخاذ معايير أكثر صرامة ضد الجماهير التي تسيء التصرف (إ.ب.أ)

لندن: «الشرق الأوسط»

ارتفعت أعمال الشغب الجماهيري في مباريات كرة القدم في إنجلترا وويلز بشكل ملحوظ، بحسب البيانات الصادرة عن وزارة الداخلية أمس الخميس. وشهدت مباريات كرة القدم في إنجلترا وويلز ارتفاعا بنسبة 60 في المائة في أعمال الشغب مقارنة بآخر موسم كامل قبل جائحة كورونا. وجرى تسجيل 1609 حالات أعمال شغب خلال 3019 مباراة في إنجلترا وويلز خلال الموسم الماضي، بنسبة 53 في المائة. وفي موسم 2018/ 2019 جرى تسجيل حالات أعمال شغب في 1007 مباريات، بنسبة 33 في المباريات تقريبا من المباريات.
وشهدت 441 مباراة في الموسم الماضي، حالات اقتحام لأرضية الملعب بزيادة نسبتها 127 في المائة عن موسم 2018/ 2019، كما شهدت 384 مباراة حوادث تتعلق بجرائم الكراهية بزيادة 99 في المائة. وارتفعت حالات الاعتقالات المتعلقة بكرة القدم بنسبة 59 في المائة لتصل إلى 2198 حالة، وهي الحصيلة الأعلى منذ موسم 2013/ 2014 الذي شهد 2273 حالة اعتقال. وجاءت أعلى نسبة للاعتقالات من بين جماهير وستهام يونايتد بإجمالي 95 حالة اعتقال على مدار الموسم يليه مانشستر سيتي بإجمالي 76 حالة اعتقال ثم مانشستر يونايتد بإجمالي 72 حالة ثم ليستر سيتي بإجمالي 59 حالة يليه إيفرتون بإجمالي 58 حالة اعتقال بين الجماهير.
وأصدرت السلطات 516 أمر منع جديدا من دخول الملاعب في موسم 2021/ 2022، و1308 أوامر سارية في نهاية الموسم. وجرى الإبلاغ عن حيازة الألعاب النارية في 729 مباراة، كما تم تسجيل561 حالة إلقاء الألعاب النارية. وقالت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الأربعاء بعد تصويت بالإجماع إن مشجعي فرق الدوري الذين سيشاركون في القيام بسلوك معاد للمجتمع وإجرامي خلال وجودهم بالملاعب سيخضعون لإيقاف تلقائي عن حضور مباريات أنديتهم لمدة لا تقل عن عام واحد. وشهد الموسم الماضي زيادة في عدد مرات اقتحام الملاعب في نهاية الموسم حيث احتفل المشجعون بحصد ألقاب أو الصعود لدوري الأضواء أو البقاء فيه مع حدوث العديد من المشاجرات، بما في ذلك واحدة تورط فيها مدرب كريستال بالاس باتريك فييرا.
وفي ألمانيا، أبدت نقابة الشرطة الألمانية مخاوفها بشأن زيادة العنف في مباريات كرة القدم، وحثت الأندية على اتخاذ معايير أكثر صرامة ضد الجماهير التي تسيء التصرف. وقال مايكل ميرتينز نائب رئيس مجلس نقابة الشرطة الألمانية لصحيفة «كولنر شتات انستايغر» أمس الخميس «قد تحدث حالات وفاة إذا لم يحدث تغيير قريبا». وأوضح ميرتينز أن العنف يتزايد ولكن الأندية لا تتفاعل بناء على ذلك، مشيرا إلى أن هذه النزعة بدأت في الموسم الماضي حينما تم السماح للجماهير بحضور المباريات مجددا بعد انتهاء القيود المتعلقة بجائحة كورونا.
ووقع الحادث الأخير الأسبوع الماضي في فرنسا، حينما تسببت جماهير كولون في أعمال شغب خلال المواجهة أمام نيس بدوري المؤتمر الأوروبي، كما أساءت جماهير إنتراخت فرانكفورت التصرف خلال مواجهة أولمبيك مرسيليا الفرنسي بدوري أبطال أوروبا. وأكد ميرتينز أن الأندية ينبغي أن تفرض عقوبة منع دخول الملاعب مدى الحياة بحق المشجعين المشاغبين، مشيرا إلى أنه «ينبغي أن يكون في مصلحة الأندية أن تبقى كرة القدم حدثا عائليا».



بريطانيا


إنجلترا كرة القدم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.